أدرجت الهيئة دراسة تأسيس الصندوق ضمن مشروع التعديل على القانون رقم 6 لـ2007

أدرجت الهيئة دراسة تأسيس الصندوق ضمن مشروع التعديل على القانون رقم 6 لـ2007

خطة لإنشاء صندوق تعويض متضرري الحوادث المجهولة في الدولة


الاقتصادي – الإمارات:

أعلنت “هيئة التأمين” نيتها تأسيس صندوق لتعويض متضرري الحوادث المجهولة، والتي لم يؤمن صاحبها عن مسؤوليته تجاه الغير.

ووفقاً للهيئة، فإنها أدرجت دراسة تأسيس الصندوق ضمن مشروع التعديل المقترح إدخاله على القانون رقم 6 لـ2007، آملةً أن تتم الموافقة عليه قريباً.

وأوضحت أنه يفترض بالصندوق، بعد دفع التعويض المقرر للمصاب أو ورثته في حال وفاته، أن يرجع إلى قائد المركبة المجهولة بعد القبض عليه، أو إلى صاحب المركبة الذي لم يقم بالتأمين عليها.

وقصرت الهيئة حق أخذ التعويض على متضرري الإصابات البدنية فقط، دون الأضرار التي تلحق بالأموال أو المركبات الأخرى.

واقترحت الهيئة مسبقاً أن يتم تمويل الصندوق عبر اقتطاع نسبة من الأقساط، ومساهمة جهات أخرى معنية بقطاع السيارات.

ودعت جميع الجهات للمشاركة بالتعويض، وألا يقتصر على شركات التأمين فقط، وأن يتم الإشراف عليه من قبل جهات حكومية.

وأصدر مجلس إدارة “هيئة التأمين” نهاية العام الماضي نظام تعريفات أسعار التأمين على المركبات، الذي يُلزم شركات التأمين بتطبيق تعريفة الأسعار المبينة على وثائق تأمين المركبات اعتباراً من 1-‏‏‏1-‏‏‏2017.

وتحوي وثيقة تأمين مركبة من المسؤولية المدنية على عدة منافع جديدة، أبرزها زيادة مبلغ التأمين بالنسبة للأضرار المادية التي تصيب الغير من مبلغ 250 ألف درهم إلى مليوني درهم، ويتم التصليح داخل ورش الوكالة للمركبة المتضررة، التي لم يمض على سيرها أكثر من عام واحد.

أضف تعليقك

error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر COMMAND أو CTRL